NORTON META TAG

01 May 2013

Saudi diplomatic compound in Virginia faces human trafficking probe 1MAI13 المجمع الدبلوماسي السعودي في ولاية فرجينيا يواجه التحقيق الاتجار بالبشر

THIS is not a surprise. It is shameful and disgusting, but it is not a surprise. What will be shocking is if the pigs who live in and own the house are persecuted, and if not persecuted, at the least ordered to leave the country ASAP. It has been known forever the saudi ruling class and saudi men in general are brutal and perverse pigs, practitioners of a false sect of Islam they use to justify their abuse, physically, mentally and sexually, of children, women and men. It may be the norm in the saudi kingdom but we should not tolerate it here. Arrest these people if possible, if not kick them out of the U.S. now!
Woman covering face with her arms via Shutterstock
Federal authorities are investigating a Saudi Arabian diplomatic compound in Virginia over a potential case of human trafficking, according to BuzzFeed and NBC Washington.
Federal and local police were called to a home in McLean overnight, where they encountered “two potential victims of trafficking” from the Philippines. One of the women attempted to flee. Real estate records indicate the residence belongs to the Kingdom of Saudi Arabia.
U.S. Immigration and Customs Enforcement said an investigation was ongoing, but could be complicated if the subjects have diplomatic immunity. Brandon Montgomery, an ICE spokesman, told BuzzFeed that “other agencies” were also involved, but did not elaborate.
The Saudi Embassy has denied having any knowledge of the incident.
“We don’t know anything about that,” a spokesperson told BuzzFeed. “The report that we got is that the house belongs to the Saudi armed forces, like the military office.”
Saudi Arabian has face criticism for failing to adequately fighting human trafficking. The U.S. State Department’s 2012 Trafficking in Persons Report stated, “Saudi Arabia is a destination country for men and women subjected to forced labor and to a lesser extent, forced prostitution.” The report also claimed the country “does not fully comply with the minimum standards for the elimination of trafficking and is not making significant efforts to do so.”
– –
[Woman covering face via Shutterstock]
يست مفاجأة. فمن المخزي ومثير للاشمئزاز، لكنها ليست مفاجأة. ماذا سيكون صادما هو إذا يتعرضون للاضطهاد الخنازير الذين يعيشون في وامتلاك المنزل، وإذا لم يكن للاضطهاد، على الأقل أمروا بمغادرة البلاد في اسرع وقت ممكن. وقد كان معروفا إلى الأبد الطبقة الحاكمة السعودية والرجل السعودي بشكل عام هي خنازير وحشية والضارة، والممارسين من طائفة المغلوطة عن الإسلام التي يستخدمونها لتبرير إساءة استعمالها، جسديا وعقليا وجنسيا، من الأطفال والنساء والرجال. قد يكون من القاعدة في المملكة العربية السعودية ولكن لا ينبغي لنا أن نسكت عنه هنا. اعتقال هؤلاء الناس إذا كان ذلك ممكنا، إن لم يكن بطردهم من الولايات المتحدة الآن!
Woman covering face with her arms via Shutterstock
السلطات الاتحادية والتحقيق في المجمع الدبلوماسي السعودي في ولاية فرجينيا على حالة محتملة للاتجار بالبشر، وفقا لBuzzFeed وبي سي واشنطن.

تم استدعاء الشرطة الاتحادية والمحلية على منزل في ماكلين بين عشية وضحاها، حيث واجه "اثنين من الضحايا المحتملين للاتجار" من الفلبين. حاولت إحدى النساء على الفرار. السجلات العقارية تشير إلى إقامة ينتمي إلى المملكة العربية السعودية.

قال الهجرة والجمارك الامريكية ان التحقيق مستمر، ولكن يمكن أن يكون معقدا إذا المبحوثين يمتلكون الحصانة الدبلوماسية. وقال براندون مونتغمري، متحدث باسم ICE، BuzzFeed أن "الوكالات الأخرى" متورطون أيضا، ولكن لم يذكر تفاصيل.

ونفت السفارة السعودية وجود أي معرفة وقوع الحادث.

واضاف "اننا لا نعرف شيئا عن ذلك"، وقال متحدث باسم BuzzFeed. "التقرير أن وصلنا هو أن البيت ينتمي إلى القوات المسلحة السعودية، مثل المكتب العسكري."

العربية السعودية قد تواجه انتقادات لفشلها في مكافحة الاتجار بالبشر على نحو كاف. وزارة الخارجية الأمريكية لعام 2012 تقرير الاتجار بالأشخاص وذكر، "المملكة العربية السعودية هي بلد المقصد للرجال والنساء اللواتي يتعرضن للسخرة وإلى حد أقل، والبغاء القسري." وادعى التقرير أيضا البلد "لا يتوافق تماما مع الحد الأدنى معايير للقضاء على الاتجار بالبشر ولا تبذل جهودا كبيرة للقيام بذلك. "

-
[امرأة تغطي وجهها عبر Shutterstock]